• Friday, 12 April 2024
logo

عضو بالفتح: للكورد باع في العملية السياسية وخطوات نيجيرفان بارزاني جبّارة

عضو بالفتح: للكورد باع في العملية السياسية وخطوات نيجيرفان بارزاني جبّارة

أكد عضو تحالف الفتح محمود الحياني ان الكورد لديهم باع في مجال العملية السياسية وينظرون الى المستقبل اكثر من اي قوى اخرى، لافتا الى ان خطوات رئيس اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني جبارة بذهابه الى السليمانية.

وقال الحياني السبت، (4 حزيران 2022) ان هناك "مبادرة من الاطار التنسيقي والتيار الصدري لحلحة الوضع السياسي خاصة بعد التقارب الذي حصل"، مضيفا انه "كنا دائما نتمنى ان يرتقي هذا التقارب الى الاتفاق بين الحزبين الكورديين لاختيار مرشح رئيس الجمهورية، وهو استحاق لهذا المكون".

ويرى الحياني ان البيت السني حسم امره واختار رئيس البرلمان وهو استحقاقه كعرف سياسي.

وستكون لزيارة اليوم بوادر ايجابية وسيلتقي الوفد الذي لم يسمه الحياني بجعفر الصدر وستكون له مباحثات، مؤكدا على وجود تقارب في وجهات النظر لحل اختلاف الرؤى السياسية وخاصة التقارب في البيت الكوردي.

ولفت الحياني الى انه "ستكون هنالك مباحثات ونقاشات للذهاب ربما الى كتلة واحدة لتشكيل الحكومة واختيار رئيس الوزراء، الذي يرغب الاطار التنسيقي ان يكون الرئيس مكلف من قبل الاطار والتيار والمستقلين معا، والذين يمثلون المكون الشيعي الذي يعد هذا الشيء من استحقاقهم".

عضو تحالف الفتح اعرب عن موقف الاطار التنسيقي من مرشح رئاسة الجمهورة بالقول: "نحن مع المرشح الذي قدم من قبل الاتحاد الوطني الكوردستاني لانتخاب رئيس الجمهورية، لان هذا العرف السائد في العملية السياسية والجميع يرغب في تحقيق هذه الاعراف وعدم الخروج عنها، لكن باتفاق الحزبين الكورديين".

واعتبر الحياني ان خطى رئيس إقليم كوردستان نيجرفان بارزاني "جبارة بذهابه الى السليمانية والتباحث مع الاتحاد الوطني الكوردستاني لحل الازمة وانتخاب رئيس الجمهورية".

ولدى الرئيس نيجرفان بارزاني "مبادرات سياسية كبيرة كانت واضحة في عمله السياسي منذ دخوله للعمل السياسي في اقليم كوردستان ورئاسة وزراء الاقليم ورئاسته، وله دور فاعل وايجابي في تقارب وجهات النظر بين الاحزاب العربية الشيعية والسنية وهو رجل محبوب من قبل الجميع ويشار له بالبنان"، وفقا للحياني.

"نيجرفان بارزاني رجل سياسي محنك وكانت له مبادرات، ولدى ذهابه للسليمانية وقع ايجابي جدا"، مضيفا ان "هادي العامري ونيجرفان بارزاني يعملان بنفس الطريقة (احتواء الازمات وتقارب جميع الاطراف فيما بينها) في جميع المكونات الاخرى، حفاظا على الدولة العراقية الواحدة".

ويعتبر الحياني ان الرئيس مسعود بارزاني من "قياديي الصف الاول"، وفقا لعضو تحالف الفتح الذي اوضح انه من ضمن برنامج الرئيس ان "التوافقية هي الحل الامثل لحل الازمة والذهاب لتشكيل الحكومة".

ولفت الى ان الاطار التنسيقي "غير معترض على حكومة الاغلبية، لكن في الوضع الحالي لا يمكن تشكيل هذه الحكومة".

ولوح بأنه "من الممكن ان يؤجل موضوع تشكيل الحكومة الى الانتخابات القادمة لكي تكون الكتل السياسية جميعا على علم، ويكون لديهم ادوات للمعارضة التي ستذهب اليها بعض الكتل لتقويم العمل السياسي".

ويبحث الاطار التنسيقي اليوم عن "فضاء وطني يخدم المواطن، وكيفية ايصال الخدمات اليه"، حسب الحياني الذي اكد ان "المواطن يعاني اكثر من تأخير تشكيل الحكومة، فالوضع الاقتصادي والسياسي والاجتماعي متأزم وانعكس على محاور حياة المواطن البسيط والمتوسط الذي يبحث عن لقمة العيش وسد رمق يومه".

وهناك استياء وتذمر من تأخر تشكيل الحكومة وفقا للحياني الذي اعرب عن خوف الاطار التنسيقي "من حدوث ثورة للجياع، والمهم هو الحفاظ على وحدة العراق واراضيه".

واعطى عضو تحالف الفتح العذر لحكومة الكاظمي بالقول: "اليوم حكومة تصريف الاعمال مكتوفة الايدي وعاجزة، لا ان نرمي اللوم عليها فهي ليس لديها حق في اتخاذ القرارات".

وأشار الى وجود "تفتت في تحالف السيادة"، متطرقا الى خروج النائب مشعان الجبوري من العملية السياسية وخلافات ابو مازن، وخلافات داخل عزم وتقدم، "ربما تحدث في الايام القليلة المقبلة مفاجأة لم نعرفها".

واعتقد عضو تحالف الفتح ان "الكورد لديهم باع في مجال العملية السياسية وينظرون الى المستقبل اكثر من اي قوى اخرى، مع القوى التي في الاطار التي اسست النظام السياسي والعملية السياسية".

"ربما محاولة الاغلبية ايجابية وليست سلبية، لكن في حال عدم الوصول الى الاغلبية، نلجأ الى الطرق الاخرى التوافقية، توافقية اغلبية، اغلبية موسعة، اغلبية مبسطة، كيف ما تكون، فالمهم تشكيل الحكومة".

 

 

 

روداو

Top