• Saturday, 13 April 2024
logo

الأطفال يتذكرون الوجوه على الرغم من وضع الكمّامات

الأطفال يتذكرون الوجوه على الرغم من وضع الكمّامات

يتعلم الأطفال من النظر إلى الوجوه البشرية، مما دفع الكثير من الآباء وخبراء الطفولة إلى القلق على نطاق واسع في أثناء وباء «كوفيد - 19»، بشأن الضرر المحتمل الناجم عن إخفاء الوجه.
وقللت دراسة جديدة أجراها باحثون في جامعة كاليفورنيا الأميركية، هذه المخاوف، حيث وجدت الدراسة المنشورة في العدد الأخير من دورية «الطفولة»، أن الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و9 أشهر، يمكنهم تكوين ذكريات عن الوجوه المقنَّعة والتعرف على تلك الوجوه عند الكشف عنها.
واستخدمت ميكايلا ديبولت، طالبة الدكتوراه في علم النفس المعرفي، وليزا أوكس، الأستاذة في قسم علم النفس بمركز العقل والدماغ بجامعة كاليفورنيا، تتبُّع العين لدراسة كيفية تأثير الأقنعة على قدرات الأطفال في التعرف على الوجوه. ووجدت ديبولت وأوكس أن «لدى الأطفال قدرات عالية على التكيف مع مشاهدة أمهاتهم يضعون الكمامات».
وفي الدراسة، تم عرض أزواج من وجوه النساء المقنَّعة وغير المقنَّعة على شاشة الكومبيوتر لـ58 طفلاً، كل منهم جالس في حضن أحد الوالدين أو على كرسي مرتفع، بينما سجلت الكاميرات المكان الذي نظروا إليه.
وتقول ديبولت في تقرير نشره (الخميس) الموقع الإلكتروني لجامعة كاليفورنيا: «لأن الأطفال يمضون وقتاً أطول لتمييز الصور غير المألوفة، يمكن للباحثين استنباط الوجوه التي تعرفوا عليها، فعندما تعلّم الأطفال وجهاً مقنَّعاً ثم رأوا ذلك الوجه مكشوفاً مرة أخرى، تعرفوا عليه».
ومع ذلك، عندما تم عكس الترتيب، لم يُظهر الأطفال تمييزاً قوياً للوجوه المقنَّعة التي رأوها لأول مرة غير مقنَّعة. وتضيف أن ذلك كان مشابهاً لتجربتها الخاصة في عدم التعرف على الفور على صديق كان يرتدي قناعاً للوجه.
ورغم ما يبدو أنه أمر لا يستحق الاهتمام، تقول رنا حمدي، مدرس الطب النفسي، المتخصصة في الأطفال بجامعة الزقازيق (شمال شرقي القاهرة)، لـ«الشرق الأوسط»: «تمييز الوجوه أمر أساسي لكيفية تعلم الأطفال التحدث وإدراك المشاعر وتطوير العلاقات، لذلك كان هناك قلق من أن الجائحة وما تبعها من استخدام الأقنعة قد يؤثر سلباً على الأطفال، ولكنّ نتائج الدراسة تبعث برسالة مطمئنة». وتضيف: «ما دام يتم الاعتناء بالأطفال وإطعامهم جيداً ويحصلون على الحب والاهتمام، فإنهم يزدهرون، وتعلُّم الوجوه أمر مهم لتحقيق ذلك».

 

 

 

الشرق الاوسط

Top