• Monday, 22 July 2024
logo

مسرور بارزاني يُبهج قلوب بعض الشباب الإيزيديين النازحين

مسرور بارزاني يُبهج قلوب بعض الشباب الإيزيديين النازحين

 التقط رئيس حكومة إقليم كوردستان، مسرور بارزاني، صوراً تذكارية مع بعض الشباب في مخيمات النزوح، خاصةً الإيزيديين منهم الذين فروا من مناطقهم خلال اجتياح داعش عام 2014.

وخلال مشاركته في الذكرى السنوية لاعتماد قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1325 بشأن المرأة، السلام والأمن بأربيل، بادر رئيس الحكومة لالتقاط صور مع بعض الشباب الإيزيديين، تشجيعاً لطاقات الشباب وتنميتها.

وبحضور رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني ونائب رئيس الحكومة قوباد طالباني، أقيمت في أربيل 31 تشرين الأول (أكتوبر) 2023، مراسم خاصة نظمها المجلس الأعلى للنساء والتنمية وهيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة (هيئة الأمم المتحدة للمرأة)، وذلك بمناسبة الذكرى السنوية لصدور قرار مجلس الأمن الدولي 1325 بشأن المرأة والسلام والأمن.

وأكد رئيس الحكومة، في كلمة له، أهمية قرار 1325 بوصفه نقطة تحول في مسار حقوق المرأة عالمياً، ولا سيّما في المناطق المتأثرة بالنزاعات.

مشيراً إلى الدور الرئيسي لهذا القرار في مكافحة العنف ضد المرأة خلال الحروب وتعزيز مشاركتها في صنع القرارات.

وسلّط رئيس الحكومة الضوء على معاناة المرأة خلال الأزمات والمآسي طيلة العقود الماضية التي عاشتها كوردستان، وخاصة بدءاً من جرائم النظام السابق وصولاً إلى داعش وما اقترفه بحق النساء في سنجار، في ممارسات لم يسلم منها المسيحيون والكاكئيون وباقي شرائح كوردستان.

وأكد التزام الحكومة بتحرير ودعم النساء الإيزيديات المختطفات ودمجهن في المجتمع، بالإضافة إلى تمكين المرأة في العمل السياسي والإداري.

ودعا مجدداً إلى خروج المجاميع المسلحة غير القانونية من سنجار ليتسنى للنازحين العودة إلى ديارهم بطمأنينة.

وبيّن رئيس الحكومة أن إقليم كوردستان سيظل ملاذاً آمناً لجميع النازحين واللاجئين من مختلف المكونات، على الرغم من كل المآسي والمجازر التي ارتكبت بحق شعب كوردستان، مشيراً إلى أن خطاب إقليم كوردستان لن يحيد عن المودة والمحبة والتعايش السلمي.

 

 

 

كوردستان24

Top