• Friday, 12 April 2024
logo

قرصنة في خليج عدن... وقصف على مطار دمشق

قرصنة في خليج عدن... وقصف على مطار دمشق

أعلن مسؤول عسكري أميركي أن مسلحين مجهولي الهوية اعترضوا ناقلة نفط مرتبطة بشركة إسرائيلية في خليج عدن أمس وسيطروا عليها.

وقال المسؤول لـ«وكالة الصحافة الفرنسية»: «هناك مؤشرات إلى أن عدداً غير معروف من المسلحين المجهولين سيطروا على الناقلة (سنترال بارك) في خليج عدن»، مشيراً إلى أن «القوات الأميركية وقوات التحالف موجودة في محيط المنطقة، ونحن نراقب الوضع عن كثب».

وفي وقت سابق أمس، أفادت شركة «إمبري» للأمن البحري بأن الحوثيين هددوا سابقاً بمهاجمة السفينة في حال لم تحول مسارها باتجاه ميناء الحديدة. وأضافت أن سفينة أخرى في المنطقة أبلغت عن «اقتراب ثمانية أشخاص على زورقين يرتديان الزي العسكري» من «سنترال بارك».

وكانت سفينة تجارية مملوكة لرجل أعمال إسرائيلي تعرضت لهجوم في المحيط الهندي (الجمعة) بطائرة مسيّرة يشتبه بأنها إيرانية الصنع. وقبل نحو أسبوع أعلن الحوثيون احتجازهم سفينة مملوكة لرجل أعمال إسرائيلي في البحر الأحمر.

أيضاً، وفي إطار التداعيات الإقليمية لحرب غزة، خرج مطار دمشق الدولي عن الخدمة مُجدداً، أمس، جراء تعرضه لقصف إسرائيلي بعد ساعات من استئناف عمله، وفق ما أفاد «المرصد السوري لحقوق الإنسان».

وأشار «المرصد» إلى سماع دوي انفجار آخر من جهة مطار المزة في الجهة الأخرى من العاصمة. وأفادت صحيفة «الوطن» السورية بتحويل مسار الطائرات القادمة إلى دمشق باتجاه مطارَي حلب واللاذقية، وفق «وكالة أنباء العالم العربي».

 

 

 

الشرق الاوسط

Top