• Sunday, 14 July 2024
logo

مرشحٌ للحزب الديمقراطي: بعد انتخابات مجالس المحافظات سنُنهي حكم الإدارة المفروضة في كركوك

مرشحٌ للحزب الديمقراطي: بعد انتخابات مجالس المحافظات سنُنهي حكم الإدارة المفروضة في كركوك

أكد مرشح الحزب الديمقراطي الكوردستاني لانتخابات مجلس محافظة كركوك محمد خورشيد، اليوم الأحد، أنه بعد ست سنوات عاد الحزب الديمقراطي إلى كركوك بكرامة، وتحت شعار "العيش المشترك" أعاد فتح مقراته.

وقال محمد خورشيد : إن إحدى النقاط الواردة في البرنامج الذي على أساسه تشكلت الحكومة الاتحادية الحالية هي تطبيع الأوضاع في كركوك، وإعطاء جميع الأطراف السياسية الحق في التحرك".

وأشار إلى أنه "بعد ست سنوات عاد الحزب الديمقراطي الكوردستاني إلى كركوك بكرامة، وتحت شعار العيش المشترك أعاد فتح مقراته لخدمة كركوك وسكانها".

وأوضح أن "الحزب الديمقراطي عاد إلى كركوك وبحوزته خطة عمل، وهو واثق من الرئيس والشعب الموجود في كركوك"، مضيفاً: "نريد أن يذهب شعبنا إلى صناديق الاقتراع بشكلٍ ديمقراطي لتغيير الوضع الحالي في كركوك".

وتابع: "عندما يكون هناك مجلس محافظة منتخب، ويكون لمرشحي الحزب الديمقراطي الكوردستاني حصة الأسد فيه، عندها ستنتهي هذه السلطة المفروضة في كركوك، وسيتم انتخاب محافظٍ شرعي للمحافظة"، مبيناً أن "كل المظالم التي مُرِست بحق الكورد، يُمكن إنهاؤها عبر مجلس المحافظة".

وشدد على "أننا لن نسكت على الظلم والفساد المرتكب بحق الشعب الكوردي وحرمانه من الخدمات"، مشيراً إلى أن "الفساد المُرتكب موثق لدينا بالأدلة والبراهين".

وتتكون محافظة كركوك من أربعة أقضية و12 ناحية، وحددت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات 344 مركز اقتراع و2033 صندوق اقتراع يشرف عليها 11650 موظفاً.

ومن المقرر إجراء انتخابات مجالس المحافظات العراقية في الـ 18 كانون الأول ديسمبر في 15 محافظة باستثناء إقليم كوردستان، ويحق لحوالي 23 مليون عراقي التصويت.

وعرف العراق منذ عام 2003 ثلاثة انتخابات محلية، كانت الأولى عام 2005، تلتها انتخابات عام 2009، ثم انتخابات عام 2013، غير أن محافظة كركوك لم تشهد إلا دورة انتخابية واحدة، وهي تلك التي عقدت عام 2005.

 

 

 

كوردستان24

Top