• Friday, 12 April 2024
logo

هل تكره شرب الماء؟ إليك 5 بدائل صحية

هل تكره شرب الماء؟ إليك 5 بدائل صحية

ينصح معظم الأطباء والخبراء الناس بشرب كميات مقبولة من المياه يومياً، لما لها من فوائد على الجسم، حيث يعد المشروب الأكثر صحة - ولكن ماذا لو لم يكن هذا هو الشيء الذي تفضله؟

يعاني الكثير من الأشخاص بالفعل من مشكلة ترتبط بكرههم لطعم المياه، بحيث لا يكونون قادرين على الالتزام بالكميات المطلوبة يومياً.

ونظراً لأنه من الأسهل بكثير أن تبقى رطباً إذا اخترت مشروباً تستمتع به، فإن جوردان مازور، اختصاصي التغذية الرياضية المحترف ومقره سان فرانسيسكو ومستشار التغذية لشركة المشروبات Hint Water، يقدم بدائل أكثر قبولاً لكارهي المياه.

وقال لشبكة «فوكس نيوز ديجيتال»: «الماء بلا شك هو الخيار الأفضل لترطيب الجسم، ولكن هناك بدائل صحية أخرى».

 
إذاً، ما البدائل التي يُنصح بها؟

يمكن لشاي الأعشاب، خاصة الأنواع التي لا تحتوي على الكافيين، أن يسهم في تناول كمية مقبولة من السوائل يومياً.

يُعد ماء جوز الهند خياراً جيداً آخر نظراً لمحتواه من الإلكتروليت، الذي قد يكون مفيداً لمعالجة الجفاف، وفقاً لمازور.

وتابع: «الحليب، سواء من منتجات الألبان أو البدائل النباتية، يوفر الترطيب إلى جانب العناصر الغذائية الأساسية مثل الكالسيوم».

خيار آخر هو إضافة بعض المكونات إلى الماء لجعله أكثر شهية. يقترح مازور: «إذا كنت تعتقد أن الماء يمكن أن يكون مملاً في بعض الأحيان، فحاول إضافة شرائح من الفاكهة مثل الخيار أو الليمون أو التوت لتعزيز نكهته وإضافة دفعة خفيفة من الفيتامينات».

وأضاف أن هناك أيضاً بدائل جاهزة تضيف نكهة طبيعية إلى الماء دون أي سعرات حرارية زائدة أو محليات صناعية، يمكن تناولها للتعويض.

ما يجب تجنبه

حذّر مازور من أن الكحول والمشروبات السكرية، بما في ذلك المشروبات الغازية وعصائر الفاكهة مع السكريات المضافة، ليست بدائل مثالية للمياه.

وقال: «على الرغم من أنها تسهم في تناول السوائل، فإن المحتوى العالي من السكر قد تكون له آثار صحية ضارة، بما في ذلك زيادة الوزن وزيادة خطر الاضطرابات الأيضية».

وتابع مازور أن المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة وبعض أنواع الشاي قد يكون لها تأثير مدر للبول، ما قد يؤدي إلى زيادة فقدان السوائل.

أهمية الترطيب

بصفته اختصاصي تغذية رياضية محترف، يعمل مازور مع الرياضيين ذوي الأداء العالي. وقال لشبكة «فوكس نيوز ديجيتال»: «يعد الترطيب المناسب جزءاً أساسياً من خطة التغذية اليومية لدينا لتجديد السوائل المفقودة أثناء التمرين وتمكين التعافي المناسب طوال الموسم».

وتابع: «حتى لو لم تكن تتقاضى أجراً مقابل ممارسة رياضة ما بشكل احترافي، فلا يزال من الممكن تطبيق مبادئ الترطيب على الجميع».

وأكد مازور أن الترطيب المناسب أمر بالغ الأهمية للحفاظ على وظائف الجسم، شارحاً: «يلعب الماء دوراً محورياً في عملية الهضم وامتصاص العناصر الغذائية وتنظيم درجة الحرارة والتخلص من الفضلات... الترطيب الكافي يضمن الأداء الأمثل للأعضاء والرفاهية العامة».

العلامات التحذيرية للجفاف

كشف مازور عن أن العلامات الشائعة للجفاف تشمل البول الأصفر الداكن وجفاف الفم والصداع والدوار والتعب.

وقال: «بالإضافة إلى ذلك، فإن قلة العرق أثناء النشاط البدني، وانخفاض كمية البول وزيادة معدل ضربات القلب يمكن أن تشير إلى الجفاف».

 

 

 

الشرق الاوسط

Top