• Sunday, 21 July 2024
logo

شاخوان عبدالله: مسرور بارزاني لعب دوراً مهماً في حل المسائل العالقة بين أربيل وبغداد

شاخوان عبدالله: مسرور بارزاني لعب دوراً مهماً في حل المسائل العالقة بين أربيل وبغداد

 أكد نائب رئيس مجلس النواب العراقي، شاخوان عبدالله،  أن رئيس وزراء إقليم كوردستان، مسرور بارزاني، لعب دورا كبيرا في حل المشاكل بين أربيل وبغداد، فيما وعد السوداني رئيس حكومة إقليم كوردستان بأنه لن تكون هناك مشاكل في الرواتب خلال الأشهر المقبلة. وفيما يتعلق بالانتخابات البرلمانية الكوردستانية، قال عبد الله: "لقد أخذت الأحزاب السياسية في العراق ملاحظات الحزب حول الموضوع على محمل الجد".

وقال عبدالله : إن "اجتماع أمس لائتلاف إدارة الدولة، ناقش عددا من القضايا المهمة، أبرزها زيارة رئيس وزراء العراق إلى الولايات المتحدة وزيارة الرئيس التركي للعراق، وكان رئيس إقليم كوردستان حاضرا في الاجتماع ولقي ترحيبا حارا من قبل القوى السياسية".

وأشار عبدالله، إلى أنه "خلال اجتماع ائتلاف إدارة الدولة، تمت مناقشة حقوق إقليم كوردستان، وكان انتخاب رئيس البرلمان العراقي موضوعا آخر للاجتماع".

وتابع: أن "رئيس الوزراء مسرور بارزاني لعب دوراً مهما في حل المسائل العالقة بين أربيل وبغداد، وأصر على حل مشكلة رواتب موظفي إقليم كوردستان".

وأردف، أن " جهود رئيس الوزراء مسرور بارزاني، خاصة خلال زيارته الأخيرة إلى الولايات المتحدة، نقلت الرسالة بوضوح شديد إلى المسؤولين الأمريكيين، والتي ركزت على حل المشاكل بين أربيل وبغداد ورواتب موظفي إقليم كوردستان".

واستطرد، أن "السوداني، وعد بصرف الرواتب للأشهر المقبلة، فيما لم تبد أي قوى سياسية معارضتها للاتفاق بين حكومتي إقليم كوردستان والعراق، لكنها أيدت الاتفاق".

وبشأن الانتخابات البرلمانية في كوردستان، أوضح عبد الله أنه " ملاحظات واعتراضات الحزب الديمقراطي الكوردستاني وصلت إلى القوى والأحزاب السياسية في العراق، وجزء كبير من هذه القوى السياسية أعطى الحزب الحق في الإدلاء برأيه، وأن اعتراضاته في محلها".

وأشار إلى أن "ملاحظات الحزب، سواء من قبل الأمم المتحدة أو الجانبين الإقليمي والدولي، أصبحت الآن على المحك لحل المشاكل، فالحزب الديمقراطي الكوردستاني لا يعارض الانتخابات بأي شكل من الأشكال، لكن الحزب كان القوة الوحيدة التي كانت تؤيد إجراء انتخابات نزيهة وشفافة".

 

 

 

كوردستان24

Top